العالم

الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية يؤكد الدور النضالي للمرأة الصحراوية في مواجهة الاحتلال المغربي


الشهيد الحافظ – أكد الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية، اليوم الأحد، الدور “النضالي البارز” الذي تقوم به المرأة الصحراوية في مواجهة الاحتلال المغربي ، داعيا المجتمع الدولي ب”التدخل لتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال”.

وبمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة ، طالب الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية،- في بيان نقلته وكالة الأنباء الصحراوية، دعا الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية، نساء العالم ، وفي مقدمتهن النساء الإفريقيات ، بتوسيع دائرة التضامن مع المرأة الصحراوية في محنتها ودعم مقاومتها وصمودها في وجه الاحتلال وتفعيل مشاركتها في التنمية والسلام الدوليين.

وجاء في البيان أن الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية “يلزم بالدفاع عن حقوق المرأة في العمل اللائق والمساواة والتغطية الاجتماعية و تكافؤ الفرص وحمايتها من التهميش والتفقير وهشاشة التشغيل والعنف”.

وتابع البيان، “ويأتي احتفالنا بالثامن من مارس هذه السنة على هامش اجتماع الأمانة الوطنية الموسع للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية حسب الرزنامة السنوية من عمل المنظمة وفي ظرف تاريخي تعيشه بلادنا إلا وهو الذكرى الرابعة والأربعين لإعلان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وسقوط أول شهيد، حيث ساهمت المرأة إلى جانب الرجل بفعالية في الثورة ، كما لعبت أدوار طلائعية لإنجاح المشروع الوطني وتصدت لكل محاولات العدو المغربي الممنهجة ضد شعبنا، وليظل صوت المرأة الصحراوية عالياً وثابتا”.

وحث البيان، على “تضافر  الجهود والإصرار على الوحدة الوطنية والتماسك ومواجهة كل المؤامرات التي يحيكها العدو المغربي من خلال الحرب النفسية وسياسته القمعية وممارساته الهمجية ضد بطلات وابطال الاستقلال بالأرض المحتلة وجنوب المغرب، ومحاولاته المستمرة الرامية لتشويه صورة وسمعة رائد كفاحنا الوطني التحريري/الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب/ الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي في كفاحه من اجل الحرية والاستقلال”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى