المحلية

الرئيس عباس يؤكد مجددا أمام مجلس الأمن رفض الفلسطينيين ل”صفقة القرن”

نيويورك (الأمم المتحدة) – أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس في كلمة ألقاها أمام مجلس الأمن الدولي مساء اليوم الثلاثاء أنه جاء الى مقر الامم المتحدة “للمطالبة بالسلام العادل” و للتأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض للخطة الأمريكية الإسرائيلية المزعومة للسلام في الشرق الأوسط.

و قال الرئيس عباس مخاطبا أعضاء مجلس الامن “جئتكم من قبل 13 مليون فلسطيني لنطالب بالسلام العادل فقط، لا أكثر ولا أقل”، مضيفا “جئتكم للتأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض للصفقة الأمريكية الإسرائيلية” المزعومة للسلام و التي كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤخرا عن تفاصيلها في واشنطن بحضور رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

و لفت الرئيس الفلسطيني إلى أنه جاء “مدعومًا بنتائج جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي والاتحاد الإفريقي، التي خلصت إلى الرفض القاطع” لما أطلق عليه اعلاميا ب” صفقة القرن” الهادفة الى “حل الصراع” الفلسطيني الاسرائيلي.

وأشار إلى أن “الرفض الواسع للصفقة جاء بسبب ما تضمنته من مواقف أحادية الجانب، ومخالفتها الصريحة للشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية”، مؤكدًا أنها ” ألغت قانونية الشعب الفلسطيني في حقه المشروع في نيل استقلاله في بلده، وشرعت ما هو غير قانوني بالاستيطان وضم للأراضي الفلسطينية”.

APS

زر الذهاب إلى الأعلى