الوطنية

اللحوم الحمراء: اطلاق مشاورات لضبط أسعار “معقولة” ترضي المنتجين و المستهلكين

اعلن وزير التجارة، كمال رزيق، الثلاثاء بالجزائر، عن اطلاق مشاورات مع مختلف المتدخلين و الفاعلين في شعبة انتاج اللحوم الحمراء بهدف بلوغ نطاق للأسعار تكون “معقولة”، ترضي المنتجين والمستهلكين على حد سواء خصوصا خلال شهر رمضان المقبل.

و صرح الوزير عقب لقاء جمعه بممثلي الموالين و مربي الأغنام و المواشي و كذا مستوردي اللحوم الحمراء، بوزارة التجارة، انه “تقرر اطلاق مشاورات مع مختلف المتدخلين و الفاعلين في شعبة انتاج اللحوم الحمراء منهم المربين و المستوردين و أصحاب المذابح و غرف التبريد من مختلف الولايات بالتنسيق مع مصالح وزارة الفلاحة و هذا لدراسة وفرة اللحوم الحمراء و أسعارها”.

و أضاف الوزير انه سيتم ابتداء من الأسبوع المقبل تنظيم لقاءات مع كل المتدخلين و الفاعلين من 48 ولاية بهدف الوصول الى ضبط أسعار معقولة ترضي المنتجين والمستهلكين على حد سواء خصوصا خلال شهر رمضان المقبل”، مشيرا الى ان اجتماع اليوم و هو الأول من نوعه حضره ممثلون لمربي المواشي من 18 ولاية.

و قال الوزير ان اللقاء كان “مثمرا” بما انه سمح بالاستماع لانشغالات الفاعلين في شعبة اللحوم الحمراء وكذا اطلاعهم على طموحات الوزارة في تنظيم السوق .

و في هذا الصدد، قال رزيق ان الأسعار المفترضة و المتداولة “كان مصدرها ممثل عن تنظيم للموالين و ليس من اقتراح وزارة التجارة”، مؤكدا ان مهمة الوزارة “ليست تحديد الأسعار” بل تنصب جهودها حول “إيجاد حلول تنظيم السوق و ضمان وفرة اللحوم الحمراء بأسعار مقبولة حماية للقدرة الشرائية للمستهلك .

واكد رزيق انه تم التطرق كذلك الى قابلية توفير لحوم الإبل و تسويقها في الشمال.

من جهته، قال رئيس المجلس الوطني المهني للحوم الحمراء، بوعديس ميلود، ان “اللقاء سمح بشرح العديد من الأمور” معبرا عن “ارتياح” مربي المواشي لتطمينات الوزارة و رغبتها في “تحقيق التوافق بين مصالح مربي المواشي و القدرة الشرائية للمواطن”.

عن الإذاعة الجزائرية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى