الوطنية

الوزير الاول : اجتماع الحكومة القادم بالولاة سيحدد الاولويات ويضبط اجال تطبيق برنامج الحكومة

الجزائر- اكد الوزير الاول عبد العزيز جراد مساء يوم الخميس ان اجتماع الحكومة بالولاة الذي قرره رئيس الجمهورية خلال الأيام القليلة المقبلة سيحدد الأولويات ويترجم  الإجراءات ويضبط الآجال ب”دقة” للتطبيق الفعلي لكل ما جاء في برنامج الحكومة , وعلى رأسها تنفيذ المخطط الاستعجالي لتدارك فوارق التنمية المحلية, خاصة بالمناطق الجنوبية, والجبلية والريفية وفي ضواحي المدن.

    وطمان الوزير الاول نواب المجلس الشعبي الوطني  بخصوص الانشغالات التي عبروا عنها لدى مناقشتهم لمخطط عمل الحكومة أن الحكومة “تعي خصوصية وأولوية وحساسية ملف التنمية وتعرب عن استعدادها للعمل من أجل التكفل بهذه الانشغالات لضمان التنمية المتوازنة عبر كافة جهات الوطن دون إقصاء أو تهميش”.

   كما اكد بان هذا الموضوعَ الذي كان المحور الأساسي لتدخل غالبية النواب, “يشكل أولوية قصوى لدى الحكومة التي لا تشاطرهم التشخيص فحسب, بل أيضا ضرورة توفير ظروف العيش الكريم لكل مواطنينا أينما وجدوا, و مهما كانت ولاية إقامتهم”, معتبرا بانه ورغم اقتناعه “التام”  بأن التأخر والاختلال اللذين ميزا مجهودات التنمية هو “واقع ستعمل الحكومة على تداركه, إلا أن الأخطر من ذلك –كما جاء في رده– هو اعتبار هذا التأخر بمثابة التمييز بين مختلف مناطق البلاد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى