تكنولوجيا

جامعة العلوم والتكنولوجيا بوهران تبتكر حلاً جديدًا للتنفس الاصطناعي

أعلن فريق للبحث بجامعة العلوم والتكنولوجيا “محمد بوضياف” في وهران، هذا الخميس، عن تطوير أداة جديدة تساعد على التنفس الاصطناعي للمرضى في إطار المبادرات الرامية الى تدعيم وسائل مكافحة وباء كورونا.

وذكر أمين ايلاس مدير الأرضية التكنولوجية للجامعة المذكورة: “الأمر يتعلق بأداة تسمح بشفط السوائل من الرئة المربوطة بجهاز التنفس الاصطناعي”، مبرزا أنّ الأداة الجديدة تمّ تجريبها على مستوى المؤسسة الاستشفائية المتخصصة في طب الأطفال لحي المنزه (كنستال سابقًا).

وأشار إيلاس إلى أنّ هذا النظام الجديد طُوّر على مستوى الأرضية التكنولوجية لجامعة وهران، وهي أرضية متخصصة في الميكانيك والروبوتيك، وتابعة لمركز البحث في التكنولوجيات الصناعية.

وأبرز الباحث استفادة مؤسسات استشفائية أخرى على غرار المؤسسة الاستشفائية الجامعية “أول نوفمبر” والمركز الاستشفائي الجامعي “الدكتور بن زرجب” لوهران، من هذه الأداة الجديدة، معلنًا عن أفاق تعميم هذا الحل الطبي على المستوى الوطني بالتعاون مع الجمعية الجزائرية للأطباء المختصين في التخدير والإنعاش.

وسبق للأرضية ذاتها أن قامت بصنع زهاء 6 آلاف قناع للحماية و70 قناع أكسجين من طراز “ديكاتلون” إضافة إلى أكسسوارات للمساعدة على التنفس الاصطناعي لفائدة عدة مؤسسات صحية بالوطن، وتمّ في أفريل الماضي تسليم ألف قناع من انجاز جامعة العلوم والتكنولوجيا “محمد بوضياف” لوهران إلى أربعة مستشفيات بولاية البليدة التي تعد الأكثر تضررا بوباء كورونا.

المصدر: الإذاعة الجزائرية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى