الوطنية

رئيس الجمهورية يشرف على انطلاق أشغال اجتماع الحكومة بالولاة

 أشرف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، يوم الأحد، على افتتاح أشغال اجتماع الحكومة بالولاة، الذي يندرج في إطار بناء “الجزائر الجديدة” انطلاقا من منهج جديد للحوكمة ووفق مقاربة تنموية مستدامة ومتكاملة من شأنها تطوير النمط المعيشي للمواطن وبيئته.

وينظم هذا اللقاء، الذي يجري تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية وبشعار “من أجل جزائر جديدة”، بكل من قصر الأمم (فيما يخص عروض المتدخلين) والمركز الدولي للمؤتمرات (فيما يخص تنظيم الورشات والحوارات) وبحضور نحو 1100 مشارك من أعضاء الحكومة وإطارات مركزية ومحلية ومنتخبين وكذا شركاء اقتصاديين.

وكان الوزير الأول عبد العزيز جراد، قد أكد لدى عرضه مخطط عمل الحكومة على نواب المجلس الشعبي الوطني يوم الخميس الماضي، أن اجتماع الحكومة بالولاة “سيحدد الأولويات ويترجم الإجراءات ويضبط الآجال بدقة للتطبيق الفعلي لكل ما جاء في برنامج الحكومة، وعلى رأسها تنفيذ المخطط الاستعجالي لتدارك فوارق التنمية المحلية، خاصة بالمناطق الجنوبية، والجبلية والريفية وفي ضواحي المدن”.

ويأتي الاجتماع في إطار نظرة ترمي إلى “تحليل وشرح مخطط عمل الحكومة وكذا آليات تنفيذه ضمن مقاربة تعتمد على مشاركة السلطات المحلية ممثلة في إطاراتها ومنتخبيها بغية تجسيد الأعمال التنموية الواردة في مخطط عمل الحكومة، والتي التزم رئيس الجمهورية بإنجازها، بطريقة فعالة، مندمجة وتشاركية”.

كما يهدف الاجتماع الى “بسط أرضية تصور المخطط ومجال تطبيقه، المقرر من طرف السلطات العمومية في سبيل مسعى تنموي فعال مدر للثروات ومناسب لخلق شبكات متكاملة من المبادرات المبتكرة لمختلف الفاعلين على المستويين الجهوي والمحلي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى