الوطنية

رئيس الجمهورية يعود الى الجزائر بعد مشاركته في قمة الاتحاد الافريقي

 عاد رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، بعد ظهر يوم الاثنين الى الجزائر قادما من أديس ابابا (اثيوبيا) بعد مشاركته في اشغال الدورة العادية الثالثة والثلاثين لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي حول موضوع “اسكات البنادق بإفريقيا : ايجاد ظروف مواتية لتنمية افريقيا”.

و في كلمة له في افتتاح أشغال هذه القمة، التي استغرقت يومين، أكد رئيس الجمهورية بان “الجزائر الجديدة الجاري تشييدها ستظل وفية لمبادئها والتزاماتها وستضطلع من الآن فصاعدا بدورها كاملا في إفريقيا وفي العالم”.

وبخصوص أفريقيا، ذكر رئيس الجمهورية بمقاربة الجزائر والتزامها بدعم المبادرات الرامية إلى فض النزاعات، مضيفا أن الجزائر “ستساهم دوما وبلا هوادة في تعزيز الجهود الهادفة إلى تحقيق السلم والأمن في إفريقيا”.

بالمناسبة، أعلن الرئيس تبون عن قراره بإنشاء وكالة جزائرية للتعاون الدولي لأجل التضامن والتنمية، ذات بعد إفريقي بغية بث ديناميكية جديدة في التعاون الدولي للجزائر، لاسيما تجاه البلدان الشقيقة في افريقيا والساحل.

من جهة اخرى، كان رئيس الجمهورية قد اجرى، على هامش أشغال قمة الاتحاد الافريقي، محادثات مع العديد من نظرائه الأفارقة ومسؤولين دوليين رفيعي المستوى.

المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى