الوطنية

مدير الاتصال بنفطال للإذاعة: المنتوجات النفطية متوفرة ولا داعي للطوابير

أكد جمال شردود مدير الاتصالات والعلاقات العامة بشركة نفطال أن عدم توفر المنتوجات النفطية مجرد اشاعة وأن محطات البنزين ستبقى مفتوحة 24/24 ساعة عبر كافة التراب الوطني مشددا على أن تفشي فيروس كورنا لم يؤثر على عملية التوزيع بما فيها ولاية البليدة التي تخضع للحجر الكلي.

ودعا شردود لدى نزوله هذا الخميس ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” الذي تبثه القناة الاولى المواطنين الى عدم التزاحم أمام محطات البنزين لتجنب الاصابة بفيروس كورونا بعد الطوابير التي تشكلت اثر اشاعات تم تداولها بوجود نقص في المنتوجات النفطية.

وفي السياق أشار شردود إلى أن استهلاك الوقود تراجع بشكل ملحوظ  بسبب تراجع حركة النقل والتنقل عبر الوطن لافتا إلى أن مخزون الوقود بلغ 75 بالمائة فيما وصل مخزون غاز البروبان والبوتان الى 90 بالمائة.

“حاليا شركة نفطال تعمل بمرونة وفق خمس سيناريوهات لتوفير المواد النفطية” مشيرا الى ان نشاط الشركة ومبيعاتها تراجعت بـ 50 بالمائة بسبب تفشي فيروس كورونا.

وبالنسبة لولاية البليدة أوضح شردود أن هناك 7 محطات تعمل على مستوى ولاية البليدة حاليا بعد اعادة فتحها لتفادي انتشار الوباء، مضيفا أنه وبالنسبة لقارورات الغاز سجلت الشركة طلبا متزايدا، و”سنعمل على إيصالها للمواطن في بيته وبالسعر المحدد لتفادي المضاربة والطوابير”.

المصدر: الإذاعة الجزائرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى