ثقافة و فنون

وزيرة الثقافة تلتقي مسؤولي المواقع الأثرية المصنفة ضمن قائمة التراث العالمي


الجزائر- التقت وزيرة الثقافة مليكة بن دودة يوم الثلاثاء بقصر الثقافة مفدي زكرياء بالعاصمة مسؤولي المواقع الأثرية المصنفة ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”.

وحضر اللقاء مسؤولو ستة مواقع ويتعلق الأمر بكل من الموقع الأثري لسهل وادي ميزاب بولاية غرداية والموقع الأثري لجميلة بولاية سطيف وموقع تيمقاد الأثري بولاية باتنة والموقع الأثري لتيبازة وموقع قلعة بني حماد الأثري بولاية المسيلة.

كما حضر أيضا مدير مشروع الحظائر الوطنية صالح أمقران ممثلا عن حظيرة الطاسيلي ناجر ومديرة الوكالة الوطنية للقطاعات المحفوظة كريمة صادقي وممثلة عن قصبة الجزائر والمدير العام للديوان الوطني لتسيير الممتلكات الثقافية المحمية واستغلالها عبد القادر دحدوح.

وسمح هذا اللقاء التشاوري لمسؤولي هذه المواقع بتقديم عروض حول وضعيتها ومدى حمايتها وحفظها وتثمينها وكذا مجمل الانشغالات المتعلقة بسيرها بالإضافة إلى عرض البرامج المسطرة إلى غاية نهاية السنة.

وأكدت السيدة وزيرة الثقافة على “ضرورة أن ينسجم التراث الوطني مع التحولات الراهنة بجعله عاملا لخلق الثروة وداعما للتنمية المحلية”.

وكالة الأخبار الجزائرية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى